روابط الوصول

Our Father's House | بيتَ أبي

Documentary 12min 2020

How can we understand the explosion of the Beirut port that took place on August 4th, 2020 while we’re still surrounded by its debris? Is it enough to accept reality and go on with our barely normal lives, or do we have to question the causes and effects that led to this catastrophe? By jumping back 38 years, we come across a similar event that destroyed our father’s house. This event is told through the memories of Souad, Hoda, Antoine, and Elie.

Rooms, windows, doors, furniture, and walls may crumble, but some memories will remain. With them, a place may be reconstructed, reimagined. An imagination free from the rules of place and time. Each individual has a particular memory through which they restore what they have lost. The family home crumbled, first under bombs and then under the weight of savage modernization. Here is an attempt to revive the place with its smell of family, based on the fragments of memory preserved in a piece of furniture or a picture. If only we could build cities this way!

كيف يمكن أن نفهم انفجار مرفأ بيروت الذي حدث في 4 آب 2020 ونحن ما زلنا محاطين بأنقاضه؟ هل يكفي قبول الواقع والاستمرار في عيش حياة شبه طبيعية، أم علينا أن نتساءل عن الأسباب والآثار التي أدت إلى هذه الكارثة؟ إذا عاد بنا الزمن إلى الوراء 38 عامًا، نُصادف حدثًا مشابهًا دمّر منزل والدنا. يتم سرد تفاصيل هذا الحدث من خلال ذكريات سعاد وهدى وأنطوان وإيلي.
قد تسقط الغرف والشبابيك والأبواب والأثاث والجدران، لتبقى بعض الذكريات. بها يمكن إعادة بناء المكان، إعادة تخيّله. تخيّل حرّ متفلّت من قواعد المكان والزّمان. لكلّ فرد ذاكرة خاصّة يعيد من خلالها تكوين ما خسره. سقط منزل العائلة، بالقصف أوّلًا ثمّ بفعل موجة التّحديث المتوحّشة. هنا محاولة لإحياء المكان بما يحمله من رائحة العائلة، من خلال الذاكرة المحفوظة في قطعة أثاث من هنا وصورة من هناك. ليت المدن تبنى هكذا!

Director

Mourane Matar

اللغة

Arabic

الترجمة

English

البلدا

Lebanon